الرئيسية الفساد العربي - ليكس كتب: سيرة حياة

أخبار عربي أونلاين

هل ترك رحيل شريف التحالف العسكري الإسلامي؟ | الاحتلال يدرّب طلاب المدارس الإبتدائية على حمل السلاح الحي | ’’الجيش الحر’’ يعلن ’’النفير العام’’ بريف درعا | الرئيس الأسد: صمود سورية جاء نتيجة وعي الشعب وثقته بجيشه | الحريري لن يقبل بتشكيل لجنة مشتركة لمعالجة قضايا النازحين | جنبلاط يعترف بعجزه.. هذا ما لم يفهمه في قانون الانتخاب | وهاب يوّجه رسالة الى قائد الجيش | مؤشرات معركة جرود عرسال.. تمهيد مدفعي وغارات جوية | إسرائيل تريد انتخابات في الجولان.. وسوريا ترد | تركيا: بعد اغتصابها حتى الموت وقتل طفلها.. جريمة الكراهية تتفاعل |

اذا كان التاريخ المكتوب لا يريد ان ينصفنا فلننصف انفسنا


2017-07-27 17:45:38

أدهم المقداد

لمحة تاريخية

ان منطقة بعلبك الهرمل في العهد العثماني كانت خاضعة لامراء ال حرفوش و هي كانت من المناطق القليلة التي تخضع لحكم ذاتي بعيدا عن سلطة الباب العالي (ولم يذكرها اي من كتب التاريخ)..

عندما قام اهل منطقة جبل عامل بالثورة على الحكم العثماني وقام العثماني حملة ضدهم لقمعهم و محاصرتهم مدهم اهالي بعلبك بالمؤن و الرجال و السلاح ( لم يذكره التاريخ)..

بعهد الانتداب الفرنسي خاض ثوار منطقة بعلبك الهرمل ملاحم بطولية في وادي فيسان و مرجهين و سلسلة الجبال الشرقية بقيادة سلطان دندش و ملحم قاسم و غيرهم..( يتجنب التاريخ ذكرهم الى قليل)..

في معركة المالكية البطولية شارك الى جانب الشهيد البطل زغيب ثلة من الشباب البعلبكي الذين وصلو الى عيترون واطلقوا على أنفسهم اسم الجبهة الشعبية البعلبكية و من عائلات مختلفة من ال شلحة بيان صلح فرج شقير عبدالساتر و غيرهم ( يذكر فقط الشهيد زغيب قائد المجموعة).

اذا كان التاريخ المكتوب لا يريد ان ينصفنا فلننصف انفسنا.

أخبار مهمّة
خاص عربي أونلاين رأي حر ثقافة وفنون قضايا ساخنة لبنان صحة أخبار الرياضة سورية علوم وتكنولوجيا عربي اقتصاد ومشاريع دولي مصر العراق منوعات من العالم