الرئيسية الفساد العربي - ليكس كتب: سيرة حياة

أخبار عربي أونلاين

بهجت سليمان: الدور الأردني في الحرب السورية غايته حماية الأمن الإسرائيلي | عدوى انفصال كردستان تطال أكراد سوريا | المرصد: مقتل 58 من الجيش السوري في هجوم لـ"داعش" | تفاصيل قرار تشديد العقوبات على “حزب الله” | «ثورة» الأسير تنتهي بالإعدام | بالوثائق شركة لبنانيّة تتّهم " مازن - ت " بإهداء وزارة سورية سيارات مسروقة | عبد الفتاح عوض الدرعاوي: حافظ الأسد يجب أن يختفي ذكره حتى لا نستفز المعارضين | لماذا لم تهاجم اسرائيل لبنان!؟ | صور لمدير المخابرات الجوية اللواء جميل حسن في حلب | “عاصفة” في جلسة “الدستوري”.. ماذا حصل ؟ |

اذا كان التاريخ المكتوب لا يريد ان ينصفنا فلننصف انفسنا


2017-11-22 23:35:26

أدهم المقداد

لمحة تاريخية

ان منطقة بعلبك الهرمل في العهد العثماني كانت خاضعة لامراء ال حرفوش و هي كانت من المناطق القليلة التي تخضع لحكم ذاتي بعيدا عن سلطة الباب العالي (ولم يذكرها اي من كتب التاريخ)..

عندما قام اهل منطقة جبل عامل بالثورة على الحكم العثماني وقام العثماني حملة ضدهم لقمعهم و محاصرتهم مدهم اهالي بعلبك بالمؤن و الرجال و السلاح ( لم يذكره التاريخ)..

بعهد الانتداب الفرنسي خاض ثوار منطقة بعلبك الهرمل ملاحم بطولية في وادي فيسان و مرجهين و سلسلة الجبال الشرقية بقيادة سلطان دندش و ملحم قاسم و غيرهم..( يتجنب التاريخ ذكرهم الى قليل)..

في معركة المالكية البطولية شارك الى جانب الشهيد البطل زغيب ثلة من الشباب البعلبكي الذين وصلو الى عيترون واطلقوا على أنفسهم اسم الجبهة الشعبية البعلبكية و من عائلات مختلفة من ال شلحة بيان صلح فرج شقير عبدالساتر و غيرهم ( يذكر فقط الشهيد زغيب قائد المجموعة).

اذا كان التاريخ المكتوب لا يريد ان ينصفنا فلننصف انفسنا.

أخبار مهمّة
صفحة وحساب الزميل خضر عواركة على فايسبوك قضايا ساخنة ضباع الحرب السورية لبنان خاص عربي أونلاين سورية رأي حر عربي علوم وتكنولوجيا دولي ثقافة وفنون صحة اقتصاد ومشاريع منوعات من العالم