طلب عروسان من الأصدقاء والأقارب أن تكون هدية زفافهما عبارة عن التبرع بالدم لصالح مركز رعاية صحية لإنقاذ المرضى والمصابين في الحوادث.
وقال العروسان "إن أعظم هدية في العالم هي إهداء الحياة للآخرين".
والطريف أن العروسان "باري جامبل"و "مونيكا جامبل" توجها إلى مركز للتبرع بالدم في ريتشموند بولاية فرجينيا وهما يرتديان كلابس العرس وبكامل أناقتهما لإجراء عملية نقل الدم.